الوطن العربي / مصر / اليوم السابع

عاجل انتهاء محطة محولات مشروع الربط مع السعودية بقدرة 500 كيلو فولت

اليوم السابع: انتهت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، من إنشاء محطة محولات بدر بقدرة 500/400 كيلو فولت الخاصة بمشروع الربط الكهربائى بين مصر والمملكة العربية السعودية، والذى من المقرر البدء فى المشروع مطلع العام المقبل.

 

وكشف مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن الانتهاء من إنشاء وتشغيل محطة المحولات الخاصة بمشروع الربط الكهربائى بين مصر والسعودية بقدرة 3 الألف ميجا وات، كاشفًا أن قدرة محطة المحولات تصل إلى 500/400 كيلو فولت.

 

وأضاف المصدر، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه تم فتح المظاريف الفنية الخاصة بمحطة تحويلات الخطوط الهوائية والأرضية، لافتًا إلى أنه سيتم فتح المظاريف المالية نوفمبر المقبل لاختيار الشركة المنفذة للمشروع.

 

وأوضح، أنه سيجرى البدء فى تنفيذ المشروع بداية العام الجديد ليتم تسليمه على مرحلتين مطلع عام 2020، موضحًا أن المرحلة الأولى سيتم تسليمها بداية عام 2019 بقدرة 1200 ميجا وات.

 

وتابع المصدر، أنه سيتم إنشاء محطة تحويلات الخطوط الهوائية والأرضية بأحدث نظام فى مصر والعالم العربى DC" التيار المستمر" والذى يعتبر أعلى كفاءة، مؤكدًا أن محطات التحويلات القديمة بنظام  AC"التيار المتردد".

 

وشدد المصدر، على أن الحكومة المصرية تستهدف أن تتحول مصر إلى نقطة انطلاق للطاقة سواء الكهرباء أو الغاز من خلال مشروعات الربط الكهربائى مع دول العالم، موضحًا أن هذه المشروعات تحقق عائدًا ماديًا كبيرًا بالعملة الصعبة.

 

وكشف المصدر، أن مشروع الربط الكهربائى مع السعودية بقدرة 3 آلاف ميجا وات يهدف أن تكون مصر محوراً أساسياً فى الربط الكهربائى العربى الذى يهدف لإنشاء بنية أساسية لتجارة الكهرباء بين الدول العربية تمهيدًا لإنشاء سوق مشتركة للكهرباء.

 

وأكد المصدر، أن معدل العائد من الاستثمار فى الربط مع السعودية يبلغ أكثر من (13%) عند استخدام الرابط فقط للمشاركة فى احتياطى توليد الكهرباء للبلدين مع مدة استرداد للتكاليف قدرها 8 سنوات، فيما يبلغ معدل العائد من الاستثمار حوالى (20%) عند استخدام الخط الرابط للمشاركة فى احتياطى التوليد ولتبادل الطاقة بين البلدين فى فترات الذروة لكل بلد بحد أعلى (3000) ميجاوات، إضافة إلى استخداماته الأخرى للتبادل التجارى للكهرباء خاصة فى الشتاء الذى سيتيح للمملكة تصدير الكهرباء الفائضة فى منظومتها إلى مصر.

 

وأضاف أن الوزارة تجرى حاليًا دراسة جدوى لعمل مشروع ربط كهربائى مع اليونان، موضحًا أن الربط مع اليونان يتيح لمصر إمكانية الربط مع قبرص ومنها لدول أوروبا.

 

 وتابع: "سعر الكيلو وات ساعة سيكون أضعاف سعر الكيلو وات ساعة فى مصر"، لافتًا إلى أن سعر البيع سيكون على 3 مستويات الأول فى أوقات أدنى حمل والحمل المتوسط والثالث سيكون بأعلى سعر وهو وقت ذروة حسب طبيعة كل دولة.

 

وأشار إلى أنه فى منتصف العام المقبل بعد إضافة 14 ألف 400 ميجا وات من محطات سيمنز الثلاثة ستصل إجمالى قدرة الشبكة القومية للكهرباء إلى 52 ألف ميجا وات، مشيرًا إلى أن الاحتياطى فى الشبكة سيصل العام المقبل إلى 20 ألف ميجا وات، حيث إن أقصى حمل متوقع الصيف المقبل سيكون 32 ألف ميجا وات.

 

وأضاف المصدر، أن هناك مشروعات ربط مع ليبيا بقدرة 250 ميجا وات، ومشروع ربط كهربائى مع الأردن بقدرة 450 ميجا وات، لافتًا أنه سيتم استغلال هذه الخطوط للربط مع دول أفريقيا والخليج.

مصدر خبر عاجل انتهاء محطة محولات مشروع الربط مع السعودية بقدرة 500 كيلو فولت من موقع اليوم السابع ورابطه الخبر الاصلي من هنا اليوم السابع

قد تقرأ أيضا